Image Here
النواب بكير ومزريه والغبري يشاركون في وقفات احتجاجية بمحافظة الحديدة
  • 2021/01/18
  • 6:00 PM
  • 0

حضر عضوا مجلس النواب ياسر مزرية ومحمد بكير، وقفة احتجاجية  نفذها أبناء وقبائل مديرية باجل بمحافظة الحديدة اليوم للتنديد بقرار الإدارة الأمريكية بتصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

واستنكر المشاركون في الوقفة بحضور وكيل قطاع التطوير المؤسسي والتنمية البشرية المساعد بوزارة الإدارة المحلية أحمد الشوتري، ومدير مديرية باجل  أدهم ثوابة قرار الإدارة الأمريكية الذي يؤكد فشلها وسوء إدارتها .

   واعتبر بيان صادر عن الوقفة  قرار الإدارة الأمريكية  بالفاشل والضعيف والذي  كشف زيف وهشاشة مجرمي البيت الأبيض.

وأكد البيان أن أمريكا هي أمُّ الإرهاب ومصدر الشر في العالم وهي التي وراء إنشاء داعش والقاعدة والتكفيريين ورأس العدوان على أبناء الشعب اليمني.

كما أكد البيان أن الشعب اليمني كله أنصار الله ضد أمريكا وإسرائيل ومشاريعهم الاستعمارية و حروبهم ومؤامراتهم ضد الأمة وشعوبها.. مشيرا إلى التفاف أبناء الشعب اليمني حول قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي والاستمرار في الدفاع عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.

ودعا البيان جميع أبناء الشعب اليمني للاستمرار في الجبهات حتى طرد الغزاة والمحتلين والمرتزقة.

على نفس السياق حضر عضو مجلس النواب علي احمد الغبري أمس وقفة ومسيرة احتجاجية نظمها المجلس المحلي والمكتب الإشرافي والتربية والتعليم بمديرية بيت الفقيه محافظة الحديدة للتنديد بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

ورفع المشاركون في الوقفة بحضور مدير المديرية حسين سهل زين ومدراء المكاتب التنفيذية والمشائخ والشخصيات الإجتماعية والتربوية، اللافتات ورددوا الشعارات المنددة بالإرهاب الأمريكي بحق الشعوب الإسلامية.

واستنكروا قرار الإدارة الأمريكية، الذي يعكس فشلها وسوء إدارتها خلال الأربع السنوات الماضية.

وأكد بيان صادر عن الوقفة الرفض القاطع للقرار الذي تهدف من ورائه أمريكا فرض أجندتها على الشعب اليمني بذريعة الإرهاب.

وأشار البيان إلى أن القرار لن يزيد الشعب اليمني إلا مزيداً من الالتفاف حول القيادة الثورية والسياسية العليا المدافعة عن الوطن وأمنه واستقراره.

ودعا البيان الشعب اليمني إلى الاستمرار في دعم الجبهات بالمال والرجال حتى دحر الغزاة والمحتلين من كل شبر من أرض الوطن.

سبأ