Image Here
نائب رئيس المجلس هشول: انضمام بعض اعضاء المجلس الى التحالف جرما كبيرا
  • 2018/11/14
  • 0

 أكد نائب رئيس مجلس النواب الاخ عبدالسلام  صالح هشول على أهمية دور محافظي المحافظات في هذه المرحلة الهامة التي يواجه فيها الشعب اليمني عدواناً بربرياً يستهدف كل مقدرات اليمن. وقال هشول ـ  في اللقاء التشاوري الأول الموسع لأمين العاصمة ومحافظي المحافظات الذي عقد اليوم بصنعاء برئاسة نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود عبدالقادر الجنيد وحضور وزير الإدارة المحلية علي القيسي، تحت شعار "من أجل وضع رؤية استراتيجية للمنصة الاقتصادية لليمن".

" ـ  ان انضمام بعض أعضاء مجلس النواب إلى تحالف العدوان يعد جرماً كبيراً بحكم أنهم منتخبون من أبناء مناطقهم ليمثلونهم في السلطة التشريعية وليس لخيانة الوطن ومباركة قتل واستهداف اليمنيين".

وأضاف" على قيادة السلطة المحلية في عموم المحافظات الالتقاء بالوجهات والمشائخ والشخصيات الاجتماعية للتواصل مع النواب الذي انضموا إلى العدوان، وإيصال الرسائل اليهم بأنه لا ينبغي لهم أن يكونوا مع من يسفك دماء اليمنيين، وكذا تنظيم الفعاليات المعبرة عن رفض أبناء المجتمع انضمام نوابهم ومن يمثلونهم إلى صف العدوان".

وأشار نائب رئيس مجلس النواب إلى الأطماع السعودية والإماراتية في تمرير مشاريع الاحتلال لبعض أجزاء اليمن وفي المقدمة جزيرة سقطرى، ومشروع أنبوب النفط السعودي عبر محافظة المهرة، وغيرها من المشاريع التي يريدون تمريرها، وهذا ما لا يمكن أن يسمح به أحرار الشعب اليمن ونوابه الوطنيين المخلصين.

وتطرق إلى الجهود التي تقوم بها هيئة رئاسة مجلس النواب للتواصل مع البرلمانات والحقوقيين في مختلف البلدان، لتوضيح حقيقة العدوان ومظلومية الشعب اليمني والجرائم والمجازر التي يرتكبها العدوان على مرأى ومسمع من العالم.

ولفت هشول ، إلى أن جهود التواصل مع البرلمانيين والأحرار في أوروبا وغيرها من الدول أثمرت من خلال المواقف المطالبة بسرعة إنهاء العدوان ووقف صفقات بيع الأسلحة لدول العدوان.