Image Here
الاستاذ الشحاري: إنني من عشاق القاعة ولست من عشاق المنصة
  • 2018/12/14
  • 11:55 PM
  • 0


  عرف عنه الصدق والأمانة والصراحة والنزاهة والشرف والبساطة والتقشف والتواضع والشجاعة كان مناضلا جسورا وثائرا بطلا من الاحرار الشرفاء مدافعا عن الحق ونصرة المظلومين يتقدم الصفوف الأولى دوما للدفاع عن قضايا الإنسان حريته وأمنه ومعيشته.

سيرته حافلة بالنضال والعطاء في جميع المجالات التي عمل بها  يسعى لخدمة الإنسان في عظمته وتواضعه في كده وجهده وشجاعته رجل وطني مخضرم من طراز فريد يستحق الاجلال والاكبار والتخليد

وصف بضابط الأمن الأمين وأستاذ الضباط الشاعر القوي التأثر بشعر المتنبي كاتب مقل خطيب مفوه جهوري الصوت ضد الطائفية والعنصرية هامة نضالية تنظيم الضباط الاحرار

وصفه المؤرخ المفتي زبارة قائلا : ( من الضباط الأحرار وأمثاله قد جمعوا الدنيا وهو عفيف نزيه لم يجمع شيئاً وهو أديب شاعر خفيف المؤنة )

وعقب المفتي مطير عن ابن مدينته (وهو رجل غيور على دينه ووطنه وله جملة قصائد حماسية شجاع لا يخاف في الله ووطنه لومة لائم )،

    ذلكم هو احد ابرز الشخصيات البرلمانية الوطنية والنضالية والادبية من رجالات تهامة العطاء الفقيد الراحل يوسف بن محمد  الشحاري رحمة الله تغشاه

النشأة والتعليم

       نشا يوسف بن محمد بن أحمد بن محمد بن علي بن حسن الشحاري، في بيت اشتهر بالعلم بالحديدة وقول الحق من مواليد 1932م /1351هـ

تلقى تعليمه الأوليّ على يد والده، ثم درس بالمدرسة السيفية بالحديدة جميع المراحل التعليمية على يد العزي مصوعي وإبراهيم صادق ومحمود الكثري والفقيه عايش مدني وصغير سليمان واحمد لقمان وكانجوني وثلة من المدرسين المصريين الذين كان لهم الأثر فضلاً عن مدرسيه في توجهه السياسي،

أنهى دراسته الثانوية في1373هـ/ 1954م  و تم اختياره على يد البعثة المصرية من ضمن مائة طالب تخصصوا في شؤون الأمن العام في مدرسة الشرطة بتعز وتخرج منها في 1956م

  له عشرة من الأولاد والبنات بين موظفين وموظفات ومعلمات وطبيبات ،

الاعمال والمناصب التي تقلدها من 1957الى 1971م

عمل مديرًا لأمن مدينة اللحية سنة 1957م، ثم التحق بمدرسة الأسلحة بالكلية الحربية في صنعاء سنة 1958م وعين معلما في كلية الشرطة بصنعاء عام 1959م حد افراد تنظيم الضباط الاحرار فرع الحديدة

ساهم في تأسيس إذاعة صنعاء من خلال عمله في إدارة الإذاعة كماعين مديرا للتوجيه المعنوي ايضا بعد قيام ثورة 1962م

عين مديراً لأمن الحديدة في الفترة (1964-1965) ثم مديرا لتحرير صحيفة الثورة الرسمية اليومية عام 1966.

نائبا لمدير كلية الشرطة الفترة 1969-1970. ثم عضوا في لجنة الانتخابات عام 1974م

 مستشارا لمجلس الرئاسة عام 1992م.

من مؤسسي اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين، عضو في اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين في مطلع السبعينات وانتخب رئيسًا له في مؤتمره السابع عام 1993م، وأعيد انتخابه في نفس المنصب عام 1997م .عضو في اتحاد الأدباء العرب .

الانتماء السياسي

من مؤسسي المؤتمر الشعبي العام عام 1982م.عضو اللجنة الدائمة حتى عام 1995م.

عين عضوا في اللجنة العامة عام 1995م.أعيد انتخابه عضوا في اللجنة العامة عام 1999م.

الا ان انتمائه للمؤتمر لم يمانعه من معارضة حزبه في العديد من المواقف السياسية سيما في حياته البرلمانية  حتى وصف انه من اليساريين .

يوسف الشحاري البرلماني

     في عام 1971م بدأ يوسف الشحاري ــ الشاعر والضابط والمناضل  المدافع عن حقوق الناس وحرياتهم ــ  العمل في المجال النيابي وتقدم للترشح في انتخابات عضوية مجلس الشورى  عام 1971م عن إحدى الدوائر الانتخابية في مدينة الحديدة وقد حصد نسبة مرتفعة جدا من الأصوات في دائرته وخرجت الجماهير تهتف باسمه ليكون صوتها في مجلس الشورى النيابي  وبعد فوزه في اول تجربة برلمانية له نال حب وتقدير معظم زملائه من اعضاء مجلس الشورى فانتخب نائبًا لرئيس مجلس الشورى من 1971 الى 1975م

 ثم عين  بمجلس مجلس الشعب التأسيسي في الفترة 1978- 1988م  وكالفترة البرلمانية التي سبقتها نال حب وتقدير معظم زملائه من اعضاء المجلس فانتخب نائبا لرئيس مجلس الشعب التأسيسي بتلك الفترة.

وفي يزم 4 يونيو 1988 صدر قرار رئيس الجمهورية بدعوة المواطنين لانتخاب اعضاء مجلس الشورى يوم 7 يوليو وفي التاريخ الجدد انتخب الشعب اليمني في الشمال سابقا 128 عضوا  لعضوية مجلس الشورى وكان الشخصية البرلمانية يوسف الشحاري احد الفائزين في مدينة الحدية  وانتخب ايضا وكيلا للمجلس

 انتخب ايضا عضوا لمجلس النواب للفترة من 1990 الى 1993م اول برلمان بعد قيام الوحدة اليمنية ونال حب وتقدير زملائه فانتخب عضوًا في هيئة رئاسة مجلس النواب بتلك الفترة

. وفي عام 1992م، عين مستشارًا لرئيس الجمهورية،

 ثم في عام 1997م عين عضوًا في المجلس الاستشاري للرئاسة.

مواقف برلمانية وطنية وعربية للبرلماني الشحاري

 للنائب الشحاري العديد من المواقف الوطنية  داخل قاعة البرلمان فقد كان دائما مناصرا للحق لم يجامل احدا لم يكن من المنتفعين او اصحاب الطاعة العمياء ورغم انه طيلة حياته البرلمانية من اعضاء هيئة الرئاسة الا انه كان ينزل الى القاعة غند وجود أي موقف يتطلب ان ينتقده ومن ابرز مواقفه النيابية  كلماته في مجلس النواب المشترك بعد الوحدة عندما رفض الحديث من ميكرفون المنصة، وأصر أن يتكلم من القاعة فنزل من المنصة كونه عضو هيئة رئاسة المجلس الى القاعة  وقال:

 إنني من عشاق القاعة ولست من عشاق المنصة.

وموقف اخر بتلك الفترة وبالتحديد عام 1992م حين كانت الحكومة تناقش إجراءات برنامجها، وهو ما لم يعجب بعض الأطراف من الجنوب والشمال، فإذا بالرجل الوطني  يوسف الشحاري ينزل من منصة رئاسة البرلمان الى القاعة ويقول مخاطبا النواب: "أية حكومة هذه، لا تستطيع تغيير هذا الوزير أو ذاك المحافظ، أو هذا الوكيل مستحق البقاء!!".

وللبرلماني الشحاري مواقف عربية فقد مثل اليمن على رأس وفود برلمانية خارج الوطن في العديد من اللقاءات العربية والدولية. ومنها مشاركته على راس وفد في اللقاء البرلماني الدولي والعربي والحوار العربي –الأفريقي والحوار العربي- الأوربي

راس ايضا وفد اليمن في الدورة التاسعة عشرة  للاتحاد البرلماني العربي والتي عقدت  في ابوظبي في 18/6/1989م

 والقى كلمة وفدي شطري اليمن قبل الوحدة في تلك الدورة وكانت تلك الكلمة صرخات منددة بالتمزق والشتات العربي ووصفت انها من اقوى الكلمات التي القتها وفود البرلمانات العربية ومما جاء فيها:

 ان وفدي شطري اليمن اللذان يشاركان في هذا المؤتمر يدركان المهمة الاساسية للاتحاد البرلماني العربي ونتطلع الى تنقية الاجواء العربية من شوائب الشتات والتمزق وانه بدون تحقق الادنى من التضامن العربي فانه سيكون ضربا من المستحيلات التصدي لا عدائنا وهزيمة مخططاتهم وقيادة واستمرار الصراع الشرعي الذي تخوضه امتنا العربية ضد اعدائها وفي مقدمتها الكيان الصهيوني العدو العنصري والذي تتولى الولايات المتحدة قيادته

ووضح في كلمته القوية ما يمارسه العرب من اختلافات غير مدركين خطورة ذلك قائلا :

كأننا نمارس حالة انعدام ادركنا المسؤول والشامل لا بعاد مخططات اعداء الامة العربية. وعند قراءة الكلمة التي القاها البرلماني الشحاري عن وفدي الشعبتين البرلمانيتين لليمن آنذاك يشعر وكانه يتنبأ  عن واقعنا المعاصر الهش الذي وصلنا اليه نحن العرب من ضعف وهوان وتمزق ساعد الاعداء على تحقيق مخططاتهم العدوانية وللأسف بمساعدة بعض دول عربية تخلت عن العروبة بل وغاصت في وحل اعداء الامة العربية وهو ما حذر منه البرلماني الشحاري في كلمته تلك امام الاتحاد البرلماني العربي  قبل 29 عاما.

كان البرلماني الشحاري  رحمه الله من الشخصيات البرلمانية النضالية البارزة والنادرة دفاعا عن الحق ومناصرة للحقوق والحريات وما يزال الكثير ممن عاصروا مواقفه تلك يضربون به المثل الاعلى في الوطنية والنضال والجرأة والشجاعة  .

الشحاري الشاعر

لا مجال هنا للحديث عن يوسف الشحاري الشاعر والاديب فقد وصف بانه قوي التأثر بشعر ابي الطيب المتنبي وله ديوان شعري طبع بعد وفاته  بعنوان( وعد ورعد )

   وقيل انه لم يذكر في مجلس الشاعر عبدالله البردوني وعمر الجاوي والربادي الا وذكر الشاعر يوسف الشحاري

 وذكر البعض انه امطر الوطن شعرا وعاصر مختلف محطات الاحداث في اليمن منذ منتصف الخمسينيات من القرن الماضي حتى مطلع العقد الاول من القرن الحالي  الا انه لم يلاق اهتماما ورغم ان له قصائد فريدة الا انها لم تر النور ولم نجد له الا نتفا من تلك القصائد

ومن اروع  اشعار الاديب يوسف الشحاري

(باقون رغم شراسة الإرهاب          وخيانة الكتاب والأقطاب

باقون ما سلب العدو إرادة              شماء ساخرة بكل مصاب

باقون ما اقتحم الظلام رحاءهم      عبر السنين تفيض بالأتعاب

باقون لا سود الخيام تهشمت             فيها صلابة صامد وثاب

إن الحريق يذيب كل مخادع             فينا ويهتك أرفع الألقاب)

وقوله ضد الطائفية

يمنيٌّ يهوى الحياة صراعا ً وعراكا ً يشع ُّ منه الحديدُ

يمنيـــون قبـــل أن يتمادى في غبــاء شــوافع وزيودُ

ومن شعره السياسي ايضا

يـــــــا لصوصـــــــــا, بقـــــــــــــرار       شـــــــــــــــــــنقوا, حلـــم النـــهار

فقــــــؤا, ومــــــــض الأمــــــــــاني      زغـــــــــــردت في كــــــــــــــل دار

فقرأنــــا, مـــــــــــن جديــــــــــــــد      صفحــــــــــــات الانــــــــــــــــــهيار

ورأينـــــا، مــــــــــن جديــــــــــــــد        أمســــــــــــــنا المطعــــــون عـــار

توفي الشاعر والبرلماني والمناضل النسان الاستاذ يوسف الشحاري

 في 16 سبتمبر عام 2000م ودفن بمدينة الحديدة

 

 

                                                          اعد المادة للنشر / محمد مجمل الشطبي

المراجع

(حركات المقاومة والمعارضة في تهامة د/ عبدالودود قاسم مقشر)

معجم الشعراء 1-6 - من العصر الجاهلي إلى سنة 2002م ج6

البرلمان العربي نشرة فصلية صادرة عن الامانة العامة للاتحاد البرلمان العربي السنة العاشرة العددان 35و36 يناير ـ يونيو 1989م

الجمهورية 4/5/2014م نجوم الزمن الجميل ـ عبد السلام فارع ـ

الثورة  العدد 17836ــ 19/9/2013م يوسف الشحاري.. مقال للكتب عبدالرحمن عبد الخالق

الوسط نت مسلسل الظلم في الحديدة 29/7/2009م و6/7/2011م

حائط الدكتور عبدالودود مقشر على فيس بوك

موقع مسند للانباء السبت, 20 يونيو, 2015 مقال لعامر الدميني

موقع منتدى الدهني للثقافة والفنون الدورة الفصلية الأولى ( يناير - مارس ) للعام2010م

 موقع مجلة الفيصل5 يوليو 2016 م