Image Here
النواب يستمع للرسائل الموجهة إلى مجموعة حزب الكل وأعضاء الكونجرس
  • 2019/07/10
  • 5:41 PM
  • 0

استمع مجلس النواب في جلسته اليوم برئاسة رئيس المجلس الأخ/ يحيى علي الراعي ــ وبحضور وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى الدكتور/ علي عبدالله أبو حليقة ــ إلى عدد من الرسائل الموجهة من رئيس المجلس الأخ/ يحيى علي الراعي الى عدد من أعضاء الكونجرس الأمريكي والتي عبر فيها رئيس المجلس عن تقدير الجهود الانسانية لصالح قرار منع تنفيذ صفقة الأسلحة الأمريكية السعودية الاماراتية والذي جرى التصويت عليه التصويت مؤخرا.
واكد رئيس المجلس ان تلك الجهود عكست الحرص الكبير على عدم استخدام السلاح الأمريكي في تدمير اليمن وإبادة الشعب اليمني ومثل هذا يعتبر تعزيزاً للمثل والأخلاق الإنسانية.
وكرر رئيس المجلس الشكر ازاء هذا الموقف الكبير ونتائجه الرائعة التي أسفرت عنها جهود جميع أعضاء الكونجرس الذين صوتوا لصالح قرار منع بيع الأسلحة للسعودية والإمارات حيث لقي هذا الموقف تقدير وامتنان (30) مليون مواطن يمني يعيشون في وطنهم يراقبون آلة القتل السعودية الإماراتية وهي تحصد أرواح الأطفال والنساء والشيوخ منهم دون أي ذنب ارتكبوه سوى أنهم يعيشون بجوار دول شقيقة لا تقيم لحياة الأبرياء وزناً ولا لأرواح البشر قيمة وتجعل من أسلحة الدمار التي تشتريها وسيلة للإرهاب والقتل والخراب، وترتكب بها أبشع جرائم ومجازر الإبادة الجماعية التي يقتل فيها كثيراً من المدنيين الأبرياء من الأطفال والنساء والشيوخ، ويتم بها قصف البيوت على رؤوس ساكنيها، وتدمير كافة البنى التحتية ومقدرات الشعب اليمني وكانت سبباً لأكبر كارثة إنسانية في اليمن.
كما اشار الاخ رئيس مجلس النواب إلى الأخبار الواردة في الصحافة الأمريكية التي ذكرت أن الرئيس ترامب سيسمح بتمكين السعودية من الوصول إلى تكنولوجيا تسمح لهم بإنتاج نسخهم الخاصة من القنابل الأمريكية الموجهة بدقة، وهي الأسلحة التي استخدموها في ضرب المدنيين مؤكدا إن هذا الخبر يثير قلق اليمنيين حيث أن السعودية تتزعم تحالف يقتل اليمنيين منذ أكثر من أربع سنوات. 
كما استمع المجلس في جلسته اليوم الى رسالة رئيس المجلس إلى مجموعة حزب الكل المتخصصة باليمن ممثلة بالسيد/ كيث فاز .
حيث اشار فيها رئيس المجلس الى عقد المؤتمر البرلماني الثاني الخاص بالسلام في اليمن الذي عقدته مجموعة الكل المتخصصة باليمن ممثلة بالسيد/ كيث فاز في مدينتي ادنبرة وجلاسكو في اسكتلاندا .
وابدى رئيس المجلس استغرابه لعدم دعوة المجلس للمشاركة في هذا المؤتمر كما سبق وان تمت الدعوة للحضور في  المؤتمر الأول الذي عقد بفرنسا بتاريخ 11 نوفمبر 2018 والذي تمت مشاركة مجلس النواب اليمني بعقد جلسة مشتركة عبر الاسكايبي حيث شارك مجلس النواب  بعرض بالإحصائيات وكلمات مختلفة حول عدة مواضيع منها :
-        أهمية حظر بيع الأسلحة
-        الوضع الإنساني
-        إحلال السلام
وعبر مجلس النواب عن سعادته لبيان ذلك المؤتمر الصادر الكل المتخصصة باليمن ممثلة بالسيد/ كيث فاز والذي اشعر مجلس النواب اليمني بانه تم تشكيل فريق صادق يسعى لدعم الوضع الإنساني في اليمن ويسعى الى إيقاف العدوان التي يتزايد حجم خسائرها البشرية والمادية يومياً وأصبحت تكلفتها باهظة على مقدرات الشعب اليمني وبنيته التحتية.
كما استمع المجلس إلى الرسالة الثالثة والموجهة إلى مجموعة حزب الكل المتخصصة باليمن ممثلة بالسيد/ كيث فاز .
واشار رئيس المجلس في تلك الرسالة الى متابعة صدور حكم طعن قانوني في قرار حكومة المملكة المتحدة بالسماح بمبيعات الأسلحة إلى المملكة العربية السعودية ، التي تقود العداون على اليمن.
مؤكدا ان هذا الطعن بمبيعات الأسلحة الى المملكة العربية السعودية يعتبر خطوة جادة في طريق السلام وتخفيف حدة معاناة الشعب اليمني الذي يخسر كل يوم خسائر بشرية ومادية مهولة حيث أن السعودية بتزعمها تحالف العدوان على اليمن منذ اكثر من اربع سنوات قد قامت بانتهاك كل القوانين والأعراف الدولية والإنسانية.
وحث رئيس المجلس المجموعة دعم هذا الطعن ومناصرة عدم منح تصاريح للمملكة السعودية لشراء أسلحة تمكنها من القضاء على الشعب اليمني ومقدراته وبنيته التحتية.