Image Here
رئيس مجلس النواب يلتقي ممثلات عن التوافق النسوي للامن والسلام..
  • 2019/09/15
  • 5:23 PM
  • 0

 التقى رئيس مجلس النواب اليوم بممثلات عن التوافق النسوي اليمني للامن والسلام .
وفي اللقاء اكد رئيس مجلس النواب على ان الشعب اليمني يحترم المرأة ويقدر جهودها في كافة المجالات ويعتبرها شريكة فاعلة في عملية التنمية المستدامة 
واشار رئيس مجلس النواب  خلال اللقاء الى اهمية الحفاظ على وحدة النسيج الاجتماعي لابناء الشعب اليمني  وان عدن كانت حاضنة لكل ابناء اليمن كما هي بقية محافظات الجمهورية حاضنه لكل أبناء اليمن وستظل.. 
ولفت رئيس مجلس النواب الى نماذج حية  من  تاريخ المرأة اليمنية والمتمثل في الملكة بلقيس واروى بنت احمد وغيرهن  وان  تاريخ اليمن حافل  بشراكة المرأة في الحكم.. 

مشيراً الى ان المرأة اليمنية ظلت الى جانب اخيها الرجل في كافة المحافل والمراحل والمجالات كوزيرة وسفيرةوصاحبة رأي سياسي رشيد.. 

ونوه االى اهمية دور المرأة اليوم في مواجهه التحديات والمخاطر التي تتعرض لها بلادنا جراء استمرار العدوان والحصار وباعتبارها المدرسة الاولى لإعداد وتنشئة الجيل على حب الوطن والانتماء والتضحية في سبيل الدفاع عنه. 
وقال رئيس مجلس النواب ان مجلس النواب كان ومايزال وسيظل داعماً للمرأة  للمحافظة على دورها الفاعل في المجتمع من خلال التشريعات والقوانين التي يتبناها المجلس والتي من شانها تعزيز دور المرأة في المستقبل بما في ذلك دعم مشاركتها في صنع القرار... 

من جانبهن عبرت عدد من ممثلات التوافق النسوي اليمني للامن والسلام خلال اللقاء عن شكرهن وتقديرهن لرئيس مجلس النواب الاخ يحيى علي الراعي علي حسن الاستقبال والترحيب بهن في بيت الشعب..

 وتحدثن عن اهمية دعم المرأة وضرورة  تواجدها في كافة المحافل والفعاليات السياسية والاقتصادية والمشاركة في صنع القرار...
 وقدمن خلال اللقاء نبذة تعريفية عن البناء الهيكلي للتوافق و لجانه وفرق عمله وانه تجمع وطني طوعى تاسس في اكتوبر 2015م ويضم قيادات نسائية من مختلف الاطياف السياسة والمدنية والجغرافية   وانه يقف على مسافة متساوية من كل الاطراف ويتبنى السلام والحفاظ على وحدة النسيج الاجتماعي 
 كما اشرن  الى تطلع التوافق النسوي الى يمن خال من الحروب  تشارك فيه  النساء والرجال في بناء  السلام والامن والدولة وتحقيق النماء..

 واكدن على ان  التوافق النسوي اليمني  يسعى لانهاء الحرب والصراع ودعم مصالح النساء في عملية بناء السلام وجعل صوتهن مسموعا لكل الاطراف... 
وطالبن بتمثيلهن بنسبه لا تقل عن 30 في المئة في هياكل ولجان عمليات السلام المختلفة اضافة الى  الاشارة للمنجزات التي قام بها التوافق النسوي في اليمن...

 كما اشرن  في حديثهن الى جملة من المواضيع و اللقاءات التشاورية التي انجزنها... 
ولفتن  الى دعم هيئة الامم المتحدة للمرأة في اليمن من خلال مكتب المبعوث الخاص للامين العام في اليمن...
 واكدن  في حديثهن على ضرورة اجراء المصالحة الوطنيه والعمل على وقف الحرب و انهاء الحصار والسعي لتحقيق المصالحة الوطنيه واشراكهن  في كافة مراحل عمليةالسلام...
 حضر اللقاء عدد من اعضاء مجلس النواب