Image Here
الحكم بسجن برلماني جزائري وبرلمان بريطانيا يبحث خارطة طريق ليبيا
  • 2022/06/21
  • 11:10 PM
  • 0

قضت محكمة جزائرية بالسجن ثلاث سنوات بحق نائب في البرلمان الجزائري لمحاولته مساعدة ابنته على الغش في امتحانات شهادة التعليم المتوسط حسب ما نقلت وكالة الانباء الجزائرية.

وجرت المحاكمة أمس الاثنين وصدر الحكم عن محكمة الوادي (650 كلم جنوب شرق الجزائر العاصمة) بولاية المغير بثلاث سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 10 ملايين دينار (نحو 65 الف يورو)" بحق أربعة متهمين بينهم النائب عبد الناصر عرجون عن حزب جبهة التحرير الوطني الذي أودع السجن.

وكانت النيابة طلبت السجن سبع سنوات للنائب بتهم "محاولة تسريب مواضيع وأجوبة امتحان شهادة التعليم المتوسط" و"إساءة استغلال الوظيفة" و"تحريض موظفين على استغلال النفوذ".

ويتعلق الأمر بمحاولة النائب إرسال ورقة تضم الإجابة عن امتحان الرياضيات لابنته في امتحانات شهادة التعليم المتوسط التي جرت بين 6 و8 حزيران/يونيو، والنجاح فيها ضروري للالتحاق بالتعليم الثانوي.

كلف النائب قائد فرقة الدرك الوطني المكلف بتأمين الحماية في مركز الامتحانات إيصال ورقة الإجابة لابنته، إلا ان الأستاذ المسؤول عن مراقبة الامتحانات انتبه لذلك وتقدم بشكوى ضد النائب والدركي.

برلمان بريطانيا يبحث خارطة طريق ليبيا

وردت انباء عن وصول رئيس الحكومة الليبية باشاغا إلى مجلس العموم البريطاني "من أجل يوم كامل من الاجتماعات" لمناقشة خارطة الطريق نحو التعافي التي أطلقتها، مع أعضاء البرلمان في المملكة المتحدة".

يشار إلى أن خارطة الطريق للتعافي تركز على الأولويات الرئيسية لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية حرة ونزيهة، وضمان الأمن والازدهار الاقتصادي وذلك عبر استقرار الخدمات الأساسية، الشفافية والمساءلة، المساءلة المالية والاستقرار، السلامة والأمن، ضمان حق المشاركة في التصويت في الانتخابات للجميع، استقرار إنتاج النفط، محاربة الفساد، دعم المجتمع الدولي.

وكالات